Take a fresh look at your lifestyle.

مضاعفات عملية تقليص المعدة و نتائجها على الصحة

0

مضاعفات عملية تقليص المعدة و نتائجها على الصحة

هناك العديد من العمليات الجراحية التي تهدف إلى إنقاص الوزن الزائد من الجسم و التخلص ‏من الدهون و الشحوم و التي يصعب أو يستحيل التخلص منها عن طريق نظم الحميات الغذائية ‏أو التمرينات الرياضية.‏

مبادئ عمليات تقليص المعدة : ‏

‏- تقليل كمية الطعام التي كان المريض معتادا على أن يتناولها.‏
‏- تقليل امتصاص المواد الغذائية في الجهاز الهضمي.‏

أضرار السمنة و زيادة الوزن على الجسم : ‏

‏- ارتفاع ضغط الدم.‏
‏- زيادة فرص الإصابة بمرض السكري من الفئة الثانية.‏
‏- زيادة فرص الإصابة بأمراض انسداد شرايين القلب التاجية.‏
‏- زيادة فرص الإصابة بالجلطات الدماغية و السرطان و آلام المفاصل و حرقة المعدة و انقطاع ‏التنفس أثناء النوم.‏

شروط إجراء عملية تقليص المعدة : ‏

‏- الإرادة لدى الشخص كي يستأنف حياته بشكل صحيح بعد إجراء العملية فلا يعود لممارسة ‏العادات الخاطئة التي اعتاد عليها من قبل.‏
‏- أن يكون المريض قد سعى بكل الطرق إنقاص وزن جسمه و لم يتبقي أمامه وسيلة غير ‏الجراحة.‏
‏- أن يزيد مؤشر كتلة جسمه عن أربعين درجة لأن هذا معناه أنه سمين.‏
‏- أن يكون مصابا بأمراض أخرى مثل السكري و القلب و المفاصل و التي تصاحب السمنة إذا ‏كان مؤشر كتلة جسمه أقل من أربعين فلا بد له من إجراء العملية.‏
‏- أن يكون من الناحية الصحية مؤهلا لإجراء العملية.‏

موانع إجراء عملية تقليص المعدة :

‏- الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب الشديد و الاضطراب العقلي.‏
‏- إدمان المخدرات و الكحوليات.‏
‏- الإصابة بأمراض سلوكية متعلقة بتناول الطعام مثل الشراهة.‏
‏- الإصابة بأحد امراض القلب في المراحل المتقدمة لأن هذا يمنع إجراء عملية التخدير.‏

فوائد عملية تقليص المعدة على الجسم و صحته : ‏

‏- الحصول على الجسد السليم الخالي من الدهون الزائدة.‏
‏- تحسين مستويات السكر في الجسم عند مرضى السكري.‏
‏- تحسين مستويات الكوليسترول في الدم عند مرضى الكوليسترول.‏
‏- علاج ارتفاع ضغط الدم أو تحسنه في بعض الحالات.‏
‏- علاج انسداد النفس أثناء النوم.‏
‏- تحسن او علاج مرض قرحة المعدة.‏

مضاعفات عملية تقليص المعدة على صحة الجسم العامة : ‏

‏- إصابة الجروح بالتلوث أثناء العملية نتيجة النزيف أو بعد انتهائها.‏
‏- حدوث مضاعفات أثناء عملية التخدير.‏
‏- تعرض الأمعاء للانسداد.‏
‏- الإصابة بالإسهال الشديد و الغثيان و التقيوء.‏
‏- تكون الحصوات في المرارة.‏
‏- حدوث التقرحات.‏
‏- نقص بعض الفيتامينات الهامة من الجسم.‏

و ينبغي هنا أن نوضح بأن هذه المضاعفات نادرة و قليلة الحدوث لكن لزيادة الاحتياط يجب ‏التأكد من اختيار الطبيب المتمرس الموثوق فيه و في علمه و في قدرته على إجراء العملية و ‏أن تكون المستشفى أو العيادة مجهزة و ذات سمعة حسنة لمنع حدوث أية مضاعفات قد ‏تؤدي إلى الإصابة بمشكلات صحية و أمراض أخرى أو إلى نهاية حياة المريض.‏

Leave A Reply